الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



أخبار وتقــارير

الأربعاء - 18 نوفمبر 2015 - الساعة 09:29 ص

عدن تايم/ فواز الحنشي



تواصل المقاومة الجنوبية مسنودة بقوات التحالف العربي تقدمها في جبهة ذباب الساحلية القريبة من باب المندب.
ودارت صباح أمس الثلاثاء معارك عنيفة بين المقاومة الجنوبية ومليشيات الحوثي والمخلوع صالح وسقط خلال المعارك عدد من القتلى والجرحى من الطرفين.






ونجح الجيش الوطني اليمني والمقاومة الشعبية، بدعم من التحالف العربي، في تطهير مديرية الشمايتين بمحافظة تعز من ميليشيات الحوثي وصالح، بالتزامن مع استمرار التقدم على جبهة مديرية الوازعية.
وبذلك، أحبطت المقاومة محاولات الميليشيات الوصول إلى منطقة التربة وقطع طريق الإمداد من عدن عبر لحج وصولا إلى تعز، بعد أن كانت دخلت الوازعية قبل أسابيع بغية السيطرة على جبل راسن.






وتمركزت مليشيات الحوثي على الجبال المطلة على معسكر العمري الذي يقع في مفرق منطقة الوازعية على الطريق المؤدي إلى منطقة المخا الساحلية، حيث تمكنت المقاومة لاحقاً من السيطرة على منطقة الوازعية وتواصل تقدمها لتحرير باقي مناطق تعز التي تقع تحت قبضة مليشيات الحوثي والمخلوع صالح.
وتزامن التقدم الميداني مع غارات مكثفة شنتها طائرات التحالف، الذي تقوده السعودية، على تجمعات ومواقع الحوثيين وأتباع صالح في محافظة تعز، حيث قصفت مخزناً للأسلحة في مطار تعز الدولي.
وقامت المليشيات بزرع الألغام بطريقة هستيرية ما أدى إلى استشهاد وإصابة عدد من المقاومين.





وكانت المقاومة قد ألحقت خسائر كبيرة في صفوف المليشيات واحتلت عدد من المواقع التي كانت تسيطر عليها هذه المليشيات.
وعبر عدد من المقاتلين عن امتعاضهم لعدم تحرك أبناء المناطق التابعة لمحافظة تعز خصوصاً وأن صمتهم يعطي فرصة أكبر لبقاء المليشيات على أراضيهم، مما يزيد من حجم الخسارة في صفوف المقاومة الجنوبية.
وفي جبهة كرش تقدمت المقاومة على خط الشريجة الراهدة في ظل تقهقر المليشيات وتراجعها باتجاه تعز تاركه مواقعها بعد معارك عنيفة خاضتها المقاومة في المنطقة.
وكان قائد المنطقة العسكرية الرابعة قد أعلن بدء معركة تحرير تعز أو ما أسماها معركة "نصر الحالمة" وتشارك قوات التحالف العربي في المعارك براً وجواً وبحراً إلى جانب المقاومة الجنوبية في كل الجبهات.
وشاركت القوات الإماراتية إلى جانب المقاومة في مختلف الجبهات بكافة أنواع الأسلحة.