الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة





الأخـبـــــار

الثلاثاء - 17 يوليه 2018 - الساعة 09:46 م

عدن تايم / خاص

حيّت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، أبناء الجنوب الأبطال في الداخل وفي المهجر، الذين أطلقوا حملة شعبية لرفض تواجد أي قوات عسكرية شمالية في الجنوب، وهو مطلب شعبي ليس وليد اليوم، بل منذ اجتياح الجنوب عسكرياً واحتلاله بالقوة صيف العام ١٩٩٤م.

وقال المتحدث الرسمي باسم المجلس الانتقالي الجنوبي - عضو هيئة الرئاسة سالم ثابت العولقي في بيان صادر عن المجلس، نؤكد على موقفنا الثابت والمبدئي الرافض لأي تواجد عسكري شمالي على أراضي الجنوب، وذلك ما أكدناه في لقاءاتنا بالمبعوث الأممي مارتن غريفيث، والعديد من سفراء الدول الشقيقة والصديقة كأساس لصناعة السلام.

وأضاف: كما أكد أن الجنوبيين لن يقبلوا ولن يساوموا تحت أي ظرف على إرادتهم، ودماء شهدائهم وتضحياتهم، وسيصمدوا من أجل تحرير أرضهم واستعادة قرارهم الوطني الحر، بلا تبعية بأي شكل من الأشكال لأي نظام سياسي يمني يعيد ترتيب حصص الفرقاء الشركاء في صنعاء.

ودعا العولقي، الجميع إلى احترام إرادة شعب الجنوب للوصول إلى سلام شامل يؤسس لمستقبل آمن ومستقر بين شعب الجنوب وشعب الشمال وأي محاولات لتجاوز إرادة شعبنا أو أستفزازه سيكون مصيرها الفشل الذريع وسيواجهها شعب الجنوب ومجلسه الإنتقالي بالإرادة الحرة التي حررت عدن ومدن الجنوب كافة من ميليشيا الحوثيين.