الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الأحد - 07 أكتوبر 2018 - الساعة 10:31 م

عدن تايم / خاص

أثارت عودة نائب الرئيس رئيس الوزراء اليمني السابق المهندس خالد محفوظ بحاح ، اليوم الأحد الى المملكة السعودية ، تساؤل الكثيرين على شبكات التواصل الإجتماعي .

وقال بحاح في تغريدة مقتضبة على صفحته في تويتر : "بحمدالله وصلنا إلى عاصمة المملكة العربية السعودية مدينة الرياض بعد غياب 6 أشهر..".

وغادر بحاح المملكة السعودية في أواخر شهر مارس / أذار الماضي ، عقب لقاء جمعه بالمبعوث الأممي مارتن غريفيث حينها في الرياض ، وبقي في الإمارات لأشهر .

ومنذ قرار إقالة بحاح من منصبيه في إبريل من العام 2016 ، تنقل بحاح بين عدن والمكلا وشبوة والسعودية والإمارات ومصر والأردن وغيرها من الدول.

وقبل يومين إلتقى بحاح بغريفيث في أبوظبي ، وقال بحاح عن ذلك اللقاء في تغريدة على تويتر : "مع المبعوث الأممي لليمن السيد مارتن وفريقه ناقشنا سلبيات ادارة الاقتصاد بقواعد النزاع، وافكار للمعالجة. وتحدثنا عن الوضع في تهامة وحضرموت وعدن والمهرة وتعز وغيرها من ربوع الوطن، وعن مسار السلام وضرورة إحلاله".

وجاءت عودة بحاح الى السعودية اليوم في الوقت الذي تشهد فيه اليمن وخاصة المحافظات المحررة إحتجاجات شعبية تنديداً بتردي الأوضاع الإقتصادية والخدمية والمعيشية للمواطنين فضلاً عن إنهيار غير مسبوق للعملة المحلية فاقم من سوء الأوضاع الإنسانية .

كما جاءت عودة بحاح هذه المرة متزامنة مع تنامي الأنباء عن قرارات رئاسية وشيكة بإقالة الحكومة الحالية وتشكيل حكومة حرب تتناسب مع الأوضاع الراهنة للبلاد ، فيما يرجح مراقبون أن عودة بحاح للمملكة تأتي بهذا الصدد .

ويوم أمس السبت نشر بحاح تغريدة على صفحته بتويتر زادت من الغموض والتساؤل ، إذ قال : "على الأرض ومع أبناء الوطن سنصل ، وبالإخلاص والتضحية سننتصر ، وبالعمل والتفكير السليم سنتعافى،، وتبقى الأوطان أكبر من كل المتطرفين والمتفيّدين والعابثين، وتجار الحرب".