الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الإثنين - 22 أكتوبر 2018 - الساعة 01:34 ص

عدن تايم / خاص :

أبلغ مواطنون يقطنون في مديرية دارسعد عن تجدد إطلاق الرصاص الكثيف الآن من أحد الأعراس غربي المنطقة .

وفي اتصال بالصحيفة شكا مواطنون أن الرصاص يطلق الان من أحد الأعراس غربي مديرية دارسعد في ظل صمت مريب للسلطات المحلية والأمنية في المنطقة .

وكان طفل يبلغ السادسة من العمر قتل برصاصة راجعة من الجو قبل أيام .

ويعمد جنود من أفراد معسكر لواء النقل في المديرية إلى استخدام كل أنواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة خلال الأعراس بتواطؤ من قيادة اللواء التي لا تكترث بمناشدات المواطنين ولا تأبه لأرواح الناس التي تزهق جراء استهتار من يطلقون على أنفسهم مقاومة .

وطالب المواطنون بتحرك جميع الجهات المختصة لوقف العبث بالامن والسكينة في المديرية وحقن دماء الأبرياء .


على صعيد قال قائد شرطة دار سعد القديمة منيار سروري أن حملة أمنية بأشراف قيادة أمن عدن وبمشاركة من المقاومة ستشهدها دار سعد خلال الايام القادمة لضبط واعتقال مطلقي الرصاص العشوائي في الأعراس والمقايل التي ستقام في المديرية .

وأكد سروري أن الجهات الأمنية في المديرية ستعمل على تعميم تجربة تعقب واعتقال مطلقي النار في الزفات والاعراس والمقايل التي شهدتها مديريات اخرى في الفترة الماضية .

ونوه سروري الى أنه سيتم فرض القانون وهيبة الدولة على مطلقي الرصاص العشوائي مؤكدا انه سيتم أعتقال العريس في حال يسلم مطلق الرصاص نفسه وسيتم أيداع كل شخص يطلق النار السجن مع دفع غرامات مالية .

وأشار سروري أن الحملة تهدف الى منع سقوط المزيد من ضحايا الرصاص الراجع ولإيقاف الارهاب الذي يسببه اطلاق الرصاص بالمناسبات المختلفة للمواطنيين الابرياء .

وطالب سروري من أهالي وسكان المديرية التعاون مع أفراد الحملة وقيادتها بشكل خاص ومساعدة رجال الأمن في مهامهم بشكل عام , مضيفا أنه سترافق الحملة الأمنية حملة أعلامية توعوية بذلك

يذكر أن مديرية دار سعد شهدت الاسبوع الماض مقتل طفل يبلغ من العمر سبع سنوات بعد أصابته برصاص راجع أثناء لعبة خارج المنزل .