الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الجمعة - 16 نوفمبر 2018 - الساعة 09:09 م

عدن تايم - صدام اللحجي

أدان المجلس القبلي لقبيلة السلامي بلحج بشأن ماتعرض له الناشط حسين درويش السلامي بتفجير سيارته الخاصة أمام منزله بحي السنافر مديرية المنصورة .

وجاء في البيان ، اننا بمجلس قبيلة السلامي ندين ونستنكر ما أقدمت عليه تلك العناصر الإرهابية الضالعة في الإجرام والاغتيالات والتفجيرات ، وتفجير سيارة الناشط حسين السلامي احدى هذة الافعال المشينة والمفضوحة والتي اراد بها منفذوها قمع وإسكات وعرقلة نشاط الناشطين السياسيين والحقوقيين الفاعلين الذين سخروا نشاطهم وخطاباتهم واقلامهم الشريفة في خدمة التنمية والتطوير ومحاربة الفساد .

وطالب البيان قيادة الأجهزة الأمنية في لحج و عدن بسرعة متابعة والقاء القبض على القتلة المأجورين المجردين من الدين الإسلامي الحنيف والضمير الإنساني ومجردين من المبادئ والقيم النبيلة ، والذين سبق ولفظهم شعبنا إلى مزبلة التاريخ ، وطالب البيان بتقديم الفاعلين للعدالة لينالوا جزاء ما اقترفوه من جرائم مخططة ومنظمة بحق الناشطين والكوادر والشخصيات القيادية والمدنية الكفؤه .

كما نوه البيان بان الناشط حسين السلامي كادر كفؤ من كوادر المنطقة الحرة بعدن وشغل منصب مدير عام المشاريع الاستثمارية وهو شخصية وطنية وخبير اقتصادي ويحظى بعلاقات ممتازة مع كل اطياف المجتمع الجنوبي خاصة واليمن عامة ، والناشط حسين ليس إرهابياً ولا عميلاً وليس له خلافات او عداوات والكل يعرفه نزيهاً و نظيفاً ووطنياً بعدن ولحج .

واختتم البيان الصادر عن المجلس القبلي لقبيلة السلامي عن تقديره البالغ للناشط حسين السلامي الذي صبر وتحمل مضايقات طويلة من عناصر حاقده لا تحب عدن والتي عملت وكادت أن توقف نشاطه .