الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الثلاثاء - 18 ديسمبر 2018 - الساعة 11:42 ص

عدن تايم/ خاص

دعت المؤسسة العامة للكهرباء في عدن، كافة المسؤولين الممتنعيين عن سداد الفواتير ابتدأ من فاتورة نوفمبر الماضي الى سرعة السداد خلال مدة اقصاها أسبوع واحد من الآن .
واكدت المؤسسة في بيان لها اليوم رفع كشوفات بالممتنعين عن سداد فاتورة كهرباء شهر نوفمبر الى فخامة الرئيس ورئيس الحكومة خلال اسبوع، محذرة من قطع الخدمة عنهم اذا لم يتجاوبوا لسداد فواتير الكهرباء خلال مدة اقصاها الأسبوع القادم .
وشددت المؤسسة على انها لن تتهاون فى تحصيل فواتيرها اولا باول ابتدا من فاتورة نوفمبر الماضي، من قبل كافة المستهلكين واولهما شريحة كبار المشتركين والمسؤولين ومن ثم الأهالي، مضيفة إنها سوف تكثف حملاتها للقطع على الممتنعين ابتدأ بكبار المشتركين والمسؤولين والاهالي من بداية الأسبوع القادم في كافة مديريات العاصمة عدن .
وأكدت المؤسسة في بيانها: انها تعتزم اعداد قائمة باسماء كافة المسؤولين الممتنعين عن السداد ابتداء من فاتورة نوفمبر الماضي والرفع بهم الى فخامة الرئيس هادي ودولة رئيس الحكومة الدكتور معين عبدالملك وفي حالة مواصلة الامتناع سوف تطالهم اجراءات الفصل مع نشر اسمائهم في كافة وسائل الإعلام المختلفة .
وكانت المؤسسة قد بدأت حملة القطع على الممتنعين امس الأول ابتدأ بالشريحة الحكومية من مرافق ووزارات ومقار حكومية فى خطوة أولى لها، وستتبعها خلال الأيام القادمة حملات قطع على كافة الممتنعين،بهدف تحصيل مستحقاتها الشهرية لدى كافة الجهات والمرافق وكبار المشتركين والأهالي،والتي تجاوزت مديونيتها أكثر من 44 مليار ريال لدى جميع المشتركين .
وتأتي هذه الخطوات بعد الدعم المشروط الذي يقدمة الجانب السعودي لدعم وقود الكهرباء مقابل التزام كافة المشتركين بالسداد ابتداء من شهر نوفمبر مالم فإن الجانب السعودي حدد مدة اقصاها 3 أشهر لانسحابة من دعم قطاع الكهرباء اذا لم يلتزم الناس بالسداد اولا باول من فاتورة نوفمبر .