تحقيقات وحوارات

السبت - 29 ديسمبر 2018 - الساعة 08:54 م

عدن تايم / خاص

اكدت مدير عام شركة النفط اليمنية بالعاصمة عدن الاستاذة انتصار العراشة أن قرار تحرير سوق المشتقات النفطية أوضح في طياته أن يوضع محل للدراسة على أساس يتم رفع التقييمات حوله في غضون ثلاثة أشهر .

وقالت في حوار اجراه مراسل موقع ارم نيوز بعدن ان القرار تضمن وجود آلية تنفيذية ترافقه كان يفترض أن تصدر من الحكومة لكن تلك الآلية لم تصدر حتى اليوم رغم مرور أكثر من 9 أشهر على صدوره .

وأوضحت العراشة أن عدم صدور هذه الآلية حتى الان أثر بشكل كبير وسلبي على القرار ذاته ، خاصة وأن القرار تم تطبيقه بشكل خاطئ ، لاسيما وأن القرار يختص بتحرير سوق المشتقات النفطية في الموانئ اليمنية .

واشارت أن الآلية التي يفترض أن تصدر كانت ستعمل على تنظيم التسويق الداخلي ، وبسبب عدم وجود الآلية ادى الى سوء فهم للقرار ، فاليوم تجد شركة النفط الى جانبها 10 شركات تسويقية .

وحول تزامن قرار تعيين العراشة مديراً لشركة النفط مع قرار رئاسي صدر حينها وتحديداً في مارس / أذار من العام الجاري 2018 ، بتحرير سوق المشتقات النفطية ، قالت العراشة بأن ذلك مجرد صدفة ولا توجد هناك علاقة بين القرارين .