الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الثلاثاء - 05 فبراير 2019 - الساعة 01:23 م

عدن تايم / خاص :

قامت قوات الحزام الامني بكريتر بحماية عملية هدم المبنى العشوائي المستحدث قرب المجلس التشريعي والذي اثار غضب اهالي المدينة على مدار الساعة .

وحول تفاصيل اعمال الهدم قال القائد امام النوبي قائد الحزام الامني بالمنطقة ل" عدن تايم" انهم تحركوا بتوجيهات السلطة المحلية بالمديرية ومكتب الاشغال العامة لحماية عملية هدم المبنى مشيرا ان مدير المديرية خالد سيدو رافق الحملة وطاقم الاشغال العامة ومدير المكتب م. عارف يماني.

وكشف امام عن مقاومة احد افراد الاسرة لعملية الهدم وتمكن شخصيا من تهدئته على الرغم من حيازته لقنبلة يدوية كان ينوي رميها وقام بانتزاعها من يده وتوجيه القوة بالالتفاف والسيطرة على الموقف وافساح المجال امام الاشغال لهدم المبنى .

القائد امام النوبي في سياق اتصال هاتفي مع " عدن تايم" عبر عن الاسف لوضع الاسرة التي استحدثت مبنى مخالف لكنه قال ان ربة الاسرة مدرسة قديرة( إ.ج. ) وما قامت به بناء غرفة وحمام فوق بيت من بيوت تابعة للامن السياسي لا تعدو اكثر من 2�2متر.

واضاف النوبي ان الاسرة كانت تسكن في بيت قرب مدخل قصر معاشيق وبعد التفجير الذي طاله في 2016 غادرته واستقرت في احد بيوت الامن السياسي عند المعلم الاثري وابناء المدرسة عاطلين عن العمل وتوسعوا في تلك المساحة التي جرى هدم جزء منها من الاشغال العامة .