قـــضـايــــا

الأربعاء - 12 يونيو 2019 - الساعة 12:26 ص

كتب / فضل مبارك

منذ فجر اليوم الثلاثاء خرجت المضخة الرئيسية للصرف الصحي بخورمكسر عن الجاهزية الواقعة بحي الاحمدي وبدأت مياة المجاري تتدفق إلى الشوارع والازقة .
وقد تم ابلاغ مدير عام مديرية خورمكسر ناصر الجعدني ونائب مدير عام مؤسسة المياة والصرف الصحي المهندس زكي حداد وكذلك أبلاغ مسؤل الصرف الصحي بخورمكسر المهندس زاهر الذي حصر للاطلاع والوقوف على حجم المشكلة وان المضخة توقفت عن العمل ولابد من تبديلها فورا نظرا لأهمية المحطة في تصريف مياة المجاري لإحياء واسعة من خورمكسر ووعد بالقيام بإحضار المضخة ..ومنذ العاشرة صباحا حتى اللحظة لم يتم القيام بشيء .
وأبلغ الأهالي ان عدم التحرك جاء بسبب خلاف نشب بين مدير عام المديرية ومهندس الصرف الصحي ماادى إلى تضامن قطاع الصرف الصحي في مؤسسة المياة معه على حساب معاناة الأهالي..
التي اخذت منازلهم في حي الاحمدي تغرق في مياة المجاري وعجزت كثير من الأسر عن الخروج والدخول إلى منازلها مع استمرار العطل وعدم إصلاحه وتبديل المضخة وكميات المياة الواصلة ..
ووجه الأهالي نداء استغاثة للسلطة المحلية بالمحافظة لارسال مندوب لها للوقوف على حجم الكارثة التي يعانون منها ويلزموا الجهات المختصة القيام بواجبها ..
وقال الأهالي مهما كان الخلاف او التهديد الذي قاله مدير عام خورمكسر في حق مسؤل الصرف الصحي فلا ينبغي أن يؤدي إلى إلحاق الضرر بالمواطنين وامتناع قسم الصرف الصحي عن القيام بمهامه وفيما يتعلق بما بدر من مدير عام المديرية بعد ثبوت صحته تاخذ الجوانب الإدارية والقانونية مجراها ولا خلاف حول ذلك..
ما ذنب الأهالي ان لا يتم رفع الضرر عنهم .
وعلى الرغم من أبلاغ الوكيل الأول للمحافظة الأستاذ محمد نصر شاذلي ووعده بإيجاد حل وكذلك المهندس زكي حداد الذي وعد بتحريك فرقة الطواريء بعد المغرب ولكن إلى حد الآن لم يصل أحد فيما المشكلة تزداد مع تزايد تدفق كميات المياة وحجم الإضرار يتسع ..
فهل تدرك تلك الجهات مسؤولياتها وتسارع بالتحرك لتنفيذ واجباتها..
بلاغ لكل الجهات..