الأخـبـــــار

السبت - 06 يوليه 2019 - الساعة 09:47 م

عدن تايم / خاص

أصدرت أسرة الشاب خالد أحمد صلاح الغزالي ، والذي اقدم على قتل والده وشقيقه ، ومن ثم الانتحار اليوم في عدن ، بيان أوضحت فيه تفاصيل الحادث ، وبدأت البيان بقوله تعالئ: "وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون".. صدق الله العظيم.

وقالت : " فجعنا اليوم بمقتل عمي المناضل أحمد صلاح أسعد الغزالي وابن عمي محمود أحمد صلاح على يد ابن عمي خالد أحمد صلاح والذي انتحر لاحقا حيث كان القاتل يعاني من حالة نفسية واقدم على قتل والده واخوه يومنا هذا السبت الموافق 6 يوليو 2019م نسال الله ان يغفر لهم ويرحمهم ولا حول ولا قوة إلا بالله انا لله وانا إليه راجعون".

وأوضحت الأسرة في بيانها حول شاعات يتم تداولها عبر برامج التواصل الاجتماعي ، وقالت : "وبهذا الصدد نحب أن نوضح بأن الشائعات التي تداولها بعض نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص قضية قتل ابن ابن عمي هشام محمود أحمد صلاح الذي حدثت يوم الخميس 4 يوليو في موقع الكسارة بمدينة كريتر لا اساس لها من الصحة فاسرة الشهيد لم ولن تعفي كما جاء في المنشورات المتداولة التي تتحدث عن إعفاء والد الشهيد هشام عن قاتل ولده وهذا غير صحيح إطلاقا بل هي نتيجة حالة نفسية كان يعاني منها ابن عمي الذي قتل والده واخيه أي والد الشهيد هشام".

واضافت : " وعليه فاننا نطالب الجهات المختصة القيام بواجبها تجاه قضية القتل التي حصلت في موقع الكسارة احتراما للنظام والقانون فدماء الناس ليس رخيصة إلى هذا الحد ومن يستهتر بالدم لن يجني غير الخسران والندم ولن يضيع حق وراءه مطالب ما دام للعدالة طريق".

كما طالبت في بيانها الأخوة الذين نشروا تلك الشائعات إلى حذفها وتحري الدقة والمصداقية عند النشر او النقل فبعض المنشورات تسبب لنا جراح فوق الجراح والله المستعان.

وجاء البيان صادر عن أسرة الشهيد هشام محمود أحمد صلاح ، عنهم أدهم الغزالي ، والذي نشره عبر حسابه على فيسبوك.