الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



كتابات وآراء


01 يناير, 2016 11:33:43 م

كُتب بواسطة : عصام خليدي - ارشيف الكاتب



يمضي قطار العمر صوب المجهول متقدماً بسرعة قصوى صامتاً لا يلتفت إلى تفاصيل عدد سنوات البشر بحلوها ومرها ويسرها وعسرها ..
يركض الناس لاهثين وراءه مترجلين في محاولة امتطاء صهوته .. ويستأنف الآخرون رحلة العمر والحياة المنشودة (المتماهية) بمشوار القطار (اللامتناهي) الزاخرة بعدد الأيام و الشهور والسنوات المتعاقبة التي نحياها ..
رحلة شاقة مضنية يتكبدها بني البشر في مشوار (رحلة العمر) .. يمضي القطار مهرولاً ومسرعاً ويمر بمحطات إجبارية وتتوقف عقارب الساعة .. ينزل البعض في محطات الوقوف الإجبارية لحركة سير القطار انصياعاً لقدسية وحتمية الهبوط والنزول الاضطراري والولوج إلى كنهه وسر كينونة العوالم الحقيقة الأخرى ..
علينا أن نتذكر مليئا ان الحياة عبارة عن محطات عابرة نجدها .. لهو.. و مــــتاع .. وغــــــرور .. ورحلة سفر شاقة مضنية متعبة لا تنتهي ..؟!! ينبغي علينا أن نتأمل ملياً في أسرار فلسفة هذا الكون وأفاق اتساعه الإعجازية التي وهبها وسخرها لنا صاحب الجلالة (الله) سبحانه وتعالى .. ولنتذكر في كل لحظة نمر بها في حياتنا مشيئة وإرادة الخالق ذلك بالإيمان المطلق العميق المنبعث من دواخلنا الروحية الــــصــوفية الـــكــامـــنة في صــــدورنــــا .. وبالـــعــــودة إلـــيه فــهــــو أعلم منا بما نحتاجه؟!! .. وأقرب إلينا من نبضات قـــلـــوبنا ..
صحبتي وأحبتي الأعــــزاء .. غيروا مابأنفسكم وأتـــركـــوا الأمر إليه بـــقــناعة عميقة مطلقة لـــتحلو وتزدهر وتزهو أيامنا وسنوات أعمارنا بمباركة خالق السموات والأرض ..
وكــــل عـــام وأنـــتــم أقـــــرب إلــــى الله ..