الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



كتابات وآراء


10 أغسطس, 2019 02:29:05 ص

كُتب بواسطة : د. علي صالح الخلاقي - ارشيف الكاتب


مؤسف ان يظهر ابو مشعل الكازمي بخطابه المناطقي والمستهجن من كل جنوبي حر،  وقبل كل شيء من أبناء أبين الأحرار، وقد أحسن في الرد عليه ابن أبين المناضل الجنوبي الحر  أحمد الربيزي..وكفى وأوفى، وأبين ليست قبيلة بل هي خاصرة الجنوب وولاٌدة الأبطال بكل مديرياتها ..

ونذكّره بأن عفاش قد فشل بكل أدواته وإمكانياته في ضرب روح التسامح والتصالح وشق اللحمة الجنوبية ..والتي تتجسد اليوم بأروع الصور في الانتفاضة الشعبية لانتصار قضية شعبنا واستعادة دولتنا.. وهي القضية التي ضحى من أجلها شعبنا بقوافل من الشهداء..

وللتذكير أقول: إن شيخ الشهداء علي ناصر هادي لم يستشهد من أجل أبين..بل من أجل الجنوب..

وبالمثل لم يستشهد شلال الشوبجي من أجل الضالع..بل من أجل الجنوب.

وكذلك لم يستشهد ابواليمامة من أجل يافع..بل من أجل الجنوب..

وهكذا حال قوافل الشهداء التي قدمها شعبنا منذ ثورته السلمية وحتى اليوم سقطوا من أجل انتصار قضية شعبهم وحرية واستقلال الجنوب العربي واستعادة دولته ..

ما يحدث اليوم أمر مؤسف أن تقف ألوية الحرس الرئاسية في عدن ضد إرادة شعبنا الذي احتضن الرئيس هادي ودافع عنه منذ اللحظات الأولى لوصولوله مطاردا من قبل الحوثعفاشيين بعد أن خذلته صنعاء، ولم يجد من يدافع عنه فيها..

 ويؤسف أن يظهر اليوم في هذا الظرف الذي يلتحم فيه الجنوبيين من أجل وطنهم الجنوب من يسوق للمناطقية التي نبذها شعبنا..

ختاما أقول لأبى مشعل ناصحاَ: سامحك الله ونرجو منك  ان تتراجع عن هذا الخطاب الممقوت.. وما زال لديك متسع من الوقت فالجنوب وطننا جميعا ويتسع للجميع..

وصراعنا هو مع الحوثي ومن معه من  القوى التي تريد أن تجهز على قضيتنا  وتعيدنا الى زريبة باب اليمن.. وليس مع الجنوبيين ..